الخارجية المصرية تهدد حماس بإجراءات قاسية وحكومة غزة ترد

اكد وزير الخارجية المصري نبيل فهمي و بلغة حازمة في شأن حركة «حماس»  أن رد مصر «سيكون قاسياً إذا شعرنا بأن هناك أطرافاً في حماس أو أطرافاً أخرى تحاول المساس بالأمن القومي المصري»، مشيراً إلى وجود « مؤشرات كثيرة سلبية» في هذا الشأن.

لكنه شدد على أن الرد يتضمن «خيارات عسكرية أمنية، وليس خيارات تنتهي إلى معاناة للمواطن الفلسطيني».

في حين عبر وكيل وزارة الخارجية الفلسطينية الدكتور غازي حمد، عن استغرابه من التصريح الصادر عن وزير الخارجية المصري والذي تحدث فيه عن خيارات عسكرية وأمنية ضد قطاع غزة.

وقال حمد في تصريحٍ مقتضب  الثلاثاء (23-9): “هذا يناقض تاريخ مصر ودورها في حماية الشعب الفلسطيني لأن قيمة فلسطين والقدس والمقاومة وغزة عظيمة لدى مصر”.

واعتبر وكيل وزارة الخارجية الفلسطيني، هذا التصريح تصعيداً خطيراً وغير مبرراً من شأنه توتير الأجواء وزيادة الاحتقان.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: