الدّاخلية تتّصل بلينا بن مهني لتوضّح لها أنّها نقلت الأسماء من الأوراق التّي عثرت عليها دون تحريف

الصدى نت – تونس :

 

قامت وزارة الداخلية التونسية بالإتصال بلينا بن مهنى لتوضح لها حقيقة ما راج عن إدارج شخص ضمن قائمة الإغتيالات قالت الوزارة أنه شقيقها والحالها أنّها نفت أن يكون لها شقيق يحمل الإسم الذي ذكرته الوزارة في مؤتمرها الصحفي وقالت لينا:

”بعد ان نفيت انّ لي شقيق اسمه فوزي و بعد ان تداولت وسائل الاعلام هذه المعلومة اتصل بي الناطق الرسمي لوزارة الداخلية السيد محمد علي العروي و اعلمني انّ كلّ الاسماء التي وردت في القائمات كتبت كما وجدت في القائمات المحجوزة عند الارهابيين دون ايّ تغيير وما على الرسول الا التبليغ .
و اضيف بانني اشكر كلّ الفرق و الاطراف الامنية التي تسهر على حمايتي بصفة مباشرة و بصفة او غير مباشرة منذ قرابة الشهر حيث ابدى هؤلاء حرفية و تفان عاليين في اداء المهمة الموكلة اليهم
كما اشكر من جديد عائلتي التي تسخّر كل حياتها و امكانياتها لي و كذلك اصدقائي و اقاربي و كلّ من كلّف نفسه عناء الاستفسار عن وضعيتي”

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: