gold-bullions

الذهب يسجل أفضل أداء شهري منذ فبراير بعد صدمة انفصال بريطانيا

[ads2]

استقر الذهب يوم الخميس مع إظهار الأسواق الأخرى علامات على الاستقرار لكن المعدن الأصفر سجل أكبر زيادة شهرية منذ فبراير شباط في أعقاب تصويت بريطانيا الأسبوع الماضي لصالح الخروج من الاتحاد الأوروبي.

وهبطت الأسهم والسندات والعملات يوم الجمعة عقب الاستفتاء على عضوية بريطانيا في الاتحاد الأوروبي وهو ما دفع المستثمرين إلى التماس الأمان في الذهب الذي قفز إلى أعلى مستوى في نحو عامين عند 1358.20 دولار للأوقية (الأونصة).

لكن الاضطراب الفوري للسوق بشأن الاستفتاء هدأ يوم الخميس مع صعود أسواق الاسهم العالمية لثالث جلسة على التوالي وتراوح عوائد السندات حول مستويات قياسية منخفضة.

وارتفع سعر الذهب في المعاملات الفورية 0.25 بالمئة الى 1321.78 دولار للأوقية في نهاية التعاملات في سوق نيويورك في حين تراجع في العقود الأمريكية الآجلة تسليم أغسطس آب 0.5 بالمئة ليسجل عند التسوية 1320.60 دولار للأوقية.

وبلغت مكاسب الذهب هذا الشهر 8.7 بالمئة مواصلا الصعود للربع الثاني على التوالي بعد زيادة بلغت 24.4 بالمئة في الربع الاول من العام.

ومن بين المعادن النفيسة الأخرى ارتفعت الفضة 2.28 بالمئة إلى 18.69 دولار للأوقية بعد أن قفزت في وقت سابق من الجلسة إلى 18.80 دولار وهو أعلى مستوى منذ سبتمبر أيلول 2014 . وسجلت الفضة أفضل آداء فصلي في حوالي أربع سنوات مع صعودها حوالي 22 بالمئة.

وقال كومرتس بنك في مذكرة إن الفضة تستفيد حاليا من ارتفاع أسعار كل من الذهب والمعادن الصناعية.

وصعد البلاتين 1.55 بالمئة إلى 1018.50 دولار للأوقية بعد أن قفز أثناء الجلسة إلى 1026.10 دولار وهو أعلى مستوى منذ العشرين من مايو أيار.

وزاد البلاديوم 1.62 بالمئة إلى 595.00 دولارا للأوقية بعد أن وصل إلى 598.26 دولار وهو أعلى مستوى منذ الثالث عشر من مايو أيار.

[ads2]

 

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: