صوناد

الرئيس المدير العام للشركة التونسية لاستغلال وتوزيع المياه: هذه أسباب انقطاع المياه بمختلف مناطق البلاد

[ads2]

أفاد محمد الداهش الرئيس المدير العام للشركة التونسية لاستغلال وتوزيع المياه في تصريح لبرنامج اكسبراسو اليوم الخميس 11 أوت 2016، أن مشكل نقص وانقطاع المياه يعود أساسا الى تراجع الموارد المائية على غرار السدود ونزولها الى أدنى مستوياتها، خاصة بتزامن هذا التراجع مع موسم الذروة الصيفي الذي يكثر فيه الطلب على المياه.

وأضاف الداهش أنه تم منذ مارس الفارط اتخاذ عديد الاجراءات في هذا الخصوص، اذ أن جميع المنشآت المائية على غرار محطات الضخ والآبار الارتوازية تعمل بأقصى نسق، الا أن نقص الموارد وتضاعف استهلاك المياه في أوقات الذروة يؤدي الى انقطاع المياه في بعض المناطق من البلاد.

كما بين أن الشركة التونسية لاستغلال وتوزيع المياه تعمل جاهدة على تفادي انقطاع المياه على الأحياء والمدن وأنها تسعى الى توفير المياه بمعدل 8 أو 10 ساعات على الأقل يوميا، وأن هذا المشكل تعاني منه المناطق الداخلية التي تعتمد أساسا على الآبار الارتوازية والتي تراجعت عائداتها ب 30 بالمائة، وكذلك المناطق الساحلية التي تعتمد مواردها المائية على الموائد المائية السطحية كالسدود، مشيرا أن ولايات نابل، سوسة، المنستير، المهدية وصفاقس، تمثل منظومة مائية واحدة وأنها تعاني عجزا ب10 بالمائة.

كما أعلن محمد الداهش أن ظاهرة العجز المائي تأتي مرة كل 10 أو 15 سنة في أوقات الذروة أي شهري جويلية وأوت، مضيفا أنه تم منذ مارس الماضي التنسيق مع جميع المصالح المعنية، على غرار وزارة الفلاحة والولاة لاعلام المواطنين بهذا المشكل.

إذاعة اكسبراس اف ام

[ads2]

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: