1456152325_article

الزيتونة يصدر أول ورقة مالية إسلامية في السوق التونسية

[ads2]

أعلن الرئيس المدير العام لمصرف الزيتونة عز الدين خوجة أنّ المصرف قام بإصدار أول ورقة مالية إسلامية في السوق المالية التونسية شهادات الزيتونة والتي حّقق من خلالها حصيلة بقيمة 45 مليون دينار مقابل 40 مليون دينار مستهدفة.

 

وبيّن أنّ هذه الموارد سيخصصها المصرف لتمويل خطته الإستراتيجية 2016/2020 التي تتطلب موارد مالية قارة لتحقيق نمو متوازن واحترام مؤشرات الملاءة المالية . وأشار إلى أنّ البنك يتطلع خلال الخماسية القادمة للترفيع من حصته في السوق المصرفية إلى 5 بالمائة و4 بالمائة على مستوى الودائع.

 

وقال خوجة انه في غياب النصوص التطبيقية لقانون الصكوك الإسلامية التجأ المصرف للبحث عن الأوراق المالية المناسبة المتاحة في الإطار القانون الحالي وهيكلتها بما يتوافق مع أحكام المالية المالية الإسلامية . وبيّن أنّ شهادات الزيتونة التي لاقت نجاحا في السوق المالية التونسية تعتبر أوراقا مالية تقوم على سندات المساهمة.

 

وتتميز هذه الشهادات بكونها أداة مالية داعمة لرأس المال تتمتع بعائد متوقع في حدود 8 بالمائة يسدد على قسمين احدهما دفعة تحت الحساب والثانى جزء إضافي حسب النتائج النهائية.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: