image

السبسي في عيد الاستقلال : لا يجب أن تتحول العدالة الانتقالية لعدالة انتقامية.. والمصالحة الوطنية ضرورية

قال اليوم الجمعة رئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي خلال موكب انتظم اليوم بقصر قرطاج احتفالا بالذكرى 59 لعيد الاستقلال ان أوّل رهان للدولة يتمثل في كسب المعركة ضد الإرهاب باعتبار ان تونس في حرب ضد الإرهاب، مضيفا أن توفير الأمن شرط أساسي للخروج من الأزمة التي تعيشها البلاد.
ودعا السبسي كل القوى الوطنية للوقوف صفا واحدا من أجل مكافحة آفة الإرهاب، كما دعا للسير قدما نحو المصالحة الوطنية التي تفتح الطريق للإسهام الجدي في بناء الوطن وتذليل العقبات أمام رجال الأعمال الممنوعين من السفر حتى يتمكنوا من استعادة نشاطهم بعد إبرام اتفاقيات في الغرض، مطالبا بالتعجيل في هذا الملف عبر إيجاد إطار قانوني للصلح وغلق الملف نهائيا، معتبرا ان المصالحة الاقتصادية هي مكون أساسي للمصالحة الوطنية.
كما أكّد السبسي أن التونسيين مدعوون لتفعيل الوحدة الوطنية مثلما فعل زمن الاستعمار.
ودعا إلى ضرورة إصلاح مجلة الاستثمار ورسملة للبنوك العمومية بنما قيمته مليار دينار و وكذلك مصالحة وطنية.
ومن جهة أخرى، قال السبسي انه يجب الحرص على أن لا تتحول العدالة الانتقالية لعدالة انتقامية.
وقال : «سنعمل من أجل وحدة الوطن وسيادة الدولة»

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: