السجن ربع قرن لمحمّد مفارجة مُفجّر الحافلة بتل أبيب

قضت محكمة تابعة للكيان الإسرائيلي المحتلّ ،اليوم، بالسجن 25 عاما في حق رجل من “عرب 48” لإدانته بزرع قنبلة أدت إلى إصابة 15 شخصا في حافلة بتل أبيب عام 2012، و أضافت المحكمة أن محمد مفارجة (19 عاما) أقر بالاتهامات المنسوبة إليه في ديسمبر الماضي، و شملت الشروع في القتل.

و كانت الحافلة قد انفجرت و هي تمر قرب مبنى وزارة دفاع الكيان المحتلّ في 21 نوفمبر 2012 و هو آخر أيام العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة.

و قال محامي مفارجة أن الحكم بالسجن 25 عاما “قرار صعب جدا و جائر، و المحكمة لم تأخذ في الحسبان كل ما ادعيناه و ترافعنا عنه، و لم تأخذ بالحسبان قرارات و أسبقيات لمجرمين يهود قاموا بتفجير مساجد و وضع عبوات و إصابة أبرياء و حكم عليهم بالسجن ما بين خمس و عشر سنوات”.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: