الشرطة الأمريكية تعتقل قاتل إمام مسجد نيويورك ومساعده دون تصنيف العملية إرهابية

[ads2]

اعتقلت الشرطة الأمريكية  أوسكار موريل المتهم  بقتل إمام مسجد نيويورك ومساعده دون تصنيف جريمته صلب العمليات الإرهابية .

واتهم أوسكار  أوسكار موريل( 35 سنة ) ، بجريمتي قتل من الدرجة الثانية، أي جرائم مقصودة ولكن غير مخطط لها، وفقاً لما قالته الشرطة الأمريكية .
ويذكر أن الشرطة الأمريكية أعلنت إن إمام المسجد مولانا أكونجي (55 عاما) ومساعده ثراء الدين (64 عاما) قتلا الجمعة 13 أوت 2016 أمام مسجد الفرقان في مدينة نيويورك من دون أن تذكر أي دوافع لإطلاق النار.
 
وأوضحت المصادر الأمنية أن الرجلين أصيبا برصاص في الرأس قبيل الساعة 18.00 بتوقيت غرينيتش في حي أوزون بارك الشعبي في منطقة كوينز بنيويورك.
 
هذا وقد تجمع المئات قرب مكان إطلاق النار على إمام المسجد ومساعده ورفعوا لافتات وهتفوا بهتافات ضد تنامي العنصرية والكراهية في الولايات المتحدة الامريكية.
من جانبهم قال زعماء الجالية المسلمة في نيويورك إن” قتل الإمام مولانا أكونجي (55 عاما) ومساعده ثراء الدين (64 عام)أمام مسجد الفرقان في مدينة نيويورك يأتي على خلفية الحملة الانتخابية للمرشح الجمهوري دونالد ترامب الذي يوصف خطابه بأنه يروج لتصاعد كراهية الإسلام (الإسلاموفوبيا) و الأجانب”.
هذا و أقيمت أمس الأول الاثنين صلاة على روح الامام اكونجي المهاجر من بنغلادش، ومساعده، شارك فيها مئات الاشخاص في بروكلين.
وقبل الصلاة طالب مسلمون في نيويورك بتعزيز الإجراءات الأمنية وتحقيق العدل
[ads2]

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: