الشروق التجمعية تكرس مبدأ ” لعق أحذية الساسة حتى لا يقال حُرم أحدهم في عهدها”

تواصل الشروق التجمعية خدماتها التي تسديها لساسة تونس تلميعا و لعقا لأحذيتهم و يبدو أن هذه الصحيفة صارت مريضة بهذا الداء المزمن و فبعد لعق حذاء بورقيبة و بن علي على مدار عقود خلنا أنها تابت بعد الثورة غير أنها سرعان ما عادت لصنيعها لتحترف الأمر و كأنه إسترزاق لصحافييها هذا إن جاز لنا أن نقول عنهم صحافيين…فبعد شمس الباجي تشرق في فرنسا و لطفي زيتون حكيم النهضة و الغنوشي منقذ تونس هاهي تتحفنا من جديد لعق حذاء رئيس مجلس النواب محمد الناصر بعنوان مضحك مثير للسخرية ”محمد الناصر فنان في بلاط السياسة” فهل أصبحت هذه الصحيفة تعيش بمبدأ ” لعق أحذية الساسة حتى لا يقال حُرم أحدهم في عهدها”

[ads1]

11198399_891892174218871_307383147_n

[ads2]

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: