الشيخ بشير بن حسن: قادة النهضة يٌهان الدين أمامهم و تغلق بيوت الله وهم يباركون ذلك بدعوى التكتيك ألا إنهم تجار دين فعلا

الشيخ بشير بن حسن: قادة النهضة يٌهان الدين أمامهم و تغلق بيوت الله وهم يباركون ذلك بدعوى التكتيك ألا إنهم تجار دين فعلا



هاجم الشيخ و الداعية بشير بن حسن بشدة قادة حركة النهضة في تدوينة له عبر موقع فيسبوك واصفا إياهم بتجار الدين و أضاف:

للتصحيح فقط ..كنت أسمع طيلة 4سنوات عشتها في تونس بوصف يوصم به طرف سياسي انهم (تجار دين)فقلت في نفسي تشويه مغرض من خصومهم و قلت أيضا لعلهم يعذرون وهم أفضل الموجود في تونس ولكن مع مرور الأيام و ضرب الإسلام في إغلاق بيوت الله عز وجل و عزل العلماء والدعاة و منع مشايخ العلم من دخول البلاد و التمكين للمتصوفة وعباد الموتى والقبور و تولية أهل الخرافة والخزعبلات على منابر الرسالة المحمدية أدركت معنى (تجار دين)وهم الذين يأكلون الخبز بالإسلام هم الذين يتسمون بالاسلاميين ويهان الإسلام امام أعينهم ولا يحركون ساكنا !!بدعوى فقه الواقع و (تكتيك)وهو في الحقيقة تكتكيت و خنوع وخضوع لقضاء المصالح الشخصية باسم الدين!!وأي بلية ابتليت بها البلاد اشنع من هذه !؟والخلاصة لا فقه للواقع ولا للشرع بل خبط عشواء و من طرائف كليلة ودمنة حكاية النعجة والذئب وان كانت خيالا لكنها قد تتجسد في دنيا البشر اليوم وأصدق من ذلك قول الله تعالى (يا أيها الذين آمنوا أن تتقوا الله يجعل لكم فرقانا)فإذا ضاعت التقوى أو ضعفت في القلوب طمس على العقول وفقد الفرقان الذي هو نور وفهم صحيح يفرق العبد به بين الحق والباطل والخير والشر
والنافع والضار والصديق والعدو اللهم سلم سلم
اللهم لا تجعل الدنيا أكبر همنا ولا مبلغ علمنا اللهم لا تجعل حظا لنفوسنا فيما نقدمه لديننا يارب العالمين



2015-08-09_23-00-43

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: