الصدى : عامٌ على الانطلاق … وما زال العطاء مستمرا ً

الصدى : عامٌ على الانطلاق … وما زال العطاء مستمرا ً

 

بقلم : رزق مجدي خلف – غزة

مرت الايام لتبلغ العام على التأسيس ، واطلاق شعلة العمل الإعلامي من جديد ، لتدافع عن ثوابت ومبادئ الانتصار للحق ومجابهة الباطل ، فكان الصدى ذاك الصرح الشامخ الذي حمل على عاتقه النهوض في الواقع العربي ، ليكون متصدراً للمواقع الالكترونية ، التي تحمي ثورات ” الربيع العربي ” وتنفرد بالمساحة الواسعة في الدفاع عنها ، فقد انطلق في الذكرى الاولى للثورة التونسية ، تلك البداية لثورات في عدد من الدول العربية ، التي ارادت التغيير في الانظمة الحاكمة ، ورفض الظلم المُمارس من الحكام والرؤساء ، انطلاقةٌ حظيت بقبول واسع في كثير من البلدان ، لا سيما تلك التي مرت بسنين مظلمة ، كان بمثابة النور الذي يعطي دفاقات الامل ، في السعي نحو الحرية واعلان الوجود الحقيقي للذين غيبتهم الغرف الموصدة ، ليكون صوت الأحرار ، ويصنع فارقاً في مناحي ومجالات متعددة ، تواكب الوقائع والاحداث السياسية ، ويفتح أفق للتعبير و الرأي الحر ، ويخصص مساحة واسعة لنصرة القضية الفلسطينية التي تمثل المحور ، والمركز لكل القضايا العربية والعالمية ، ويبذل الكثير للتعريف بالقضية ، ونقل الاخبار المتوالية من الاراضي الفلسطينية .

عامٌ على انشائه من شباب علموا أن المستقبل لهم ، فهم معول التغيير والبناء ، جمعتهم الثورة ووحدهم البحث عن الحرية والغد المشرق لأوطانهم ، وجدد ذلك عزيمتهم للمضي قُدما نحو العطاء ، واضافة كل جديد من فكر ثوري أو سياسي أو أدبي على اسس الحرية المتينة .

الصدى الذي أوصل صوته وصداه ، بالدفاع عن الثوابت والمبادئ والقيم ، اليوم يضيئ شمعة جديدة بمناسبة ، مرور عام على تأسيسه ، ليرسل رسالة مفادها ، أن نيل الحرية قد يكون سهلا ولكن التمتع بها قد يمر بالعقبات الجمة ، وهذا ما يتطلب الثبات في وسط العوائق ، والاستمرار في النضال من اجل استحقاقها كاملة دون انتقاص أو سلب أو اقصاء .

 

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: