الصدى يكشف المتورطين في فضيحة البثّ المباشر لتظاهرة المعارضة الذي أخرجته النائبة سلمى بكّار

كشفت مصادر داخل القناة الوطنية عن شبكة تابعة للنظام القديم أحكمت حلقاتها على مفاصل القناة العمومية هي وراء توظيف النائبة سلمى بكّار المشاركة في إعتصام الرحيل لعملية البث المباشر لأربعينية محمد البراهمي حيث عمدت النائبة التي تعمل مخرجة أيضا إلى توظيف إمكانيات القناة التي تعتبر ملكا عموميا في خدمة طرف سياسي ضدّ طرف آخر .

مصادرنا تؤكد أن المنتمية لحزب التجمّع المنحل ”زينة المليكي” هي التي كانت الذراع الأيمن لسلمى بكار ليلة الأمس في عمليّة الإعداد للبثّ المباشر كما أحكمت هذه الشبكة قبضتها على نشرات الأخبار في القناة الوطنية تحت إشراف ”مفيدة حشاني”  و من ضمن الشبكة أيضا عضوة الحزب الحاكم السابق والذراع اليمنى لعبد الوهاب عبد الله  ”هدى بن عثمان ” التي غيّرت إسمها لتصبح ”هدى زغدودي” حتى لا يتم كشف إنتمائها السابق لمافيا التجمع داخل المرفق العمومي والتي ورد إسمها ضمن تقرير عبد الفتاح عمر. من بين الأسماء أيضا ” نجوى قطاطة “زوجة “عماد قطاطة “التي ورد إسمها في تقرير لجنة الفساد نفس المصادر تؤكد للصدى نت أنّ المافيا التجمعية بمساندة أحزاب المعارضة إضافة إلى إكتساح الأسماء التجمعية لشريط الأنباء مثل ناجح الميساوي رئيس تحرير سابق في عهد بن علي وصاحب ملف ليلة 13 من جانفي 2011 الذي مجد إنجازات المخلوع وسعيدة بن حمادي التجمعية حتى النخاع المعروفه وغيرهم أحكمت سيطرتها التامة على القناة الوطنية أو ما يعرف بقناة تونس 7 سابقا

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: