الصدى يكشف خفايا و أسرار دخول 61 صهيونيا لتونس منذ أيام ”من سمح لهم و كيف دخلوا”

الصدى نت – تونس:

لا زالت الأنباء التي تتحدث عن دخول 61 صهيونيا للتراب التونسي قبل أيام تثير سخطا و جدلا كبيرين. كيف دخلوا ؟ من أعطى الموافقة على دخولهم التراب التونسي؟ ما الغاية من دخولهم… و الجدير بالذكر أن دخول الصهاينة لتونس ليس بالأمر الجديد فنظام بورقيبة و بن علي كانا دائمين في حلف و تعاون مع الصهاينة ولم يكن حديثهما عن نصرة القضية الفلسطينية سواء نوع من التجارة السياسية لا غير…حيث كانا كليهما ذراع للصهاينة في تونس…تؤكد مصادر موقع الصدى أنه منذ أيام أعطى الموافقة رضا صفر الوزير المكلّف بالشؤون الأمنية في حكومة المهدي جمعة الموافقة على دخول 61 صهيونيا وتحصلنا على مرجع هذه الموافقة وهي ملحوظة عدد 2615/ ح أ’ كما أكدت مصادرنا أن هؤلاء الصهاينة قدموا على متن بارجة حربية صهيونية و فور دخولهم للتراب التونسي تم نقلهم إلى جهة الضاحية الشمالية بالعاصمة حيث من المنتظر نقلهم في ما بعد إلى معبد الغريبة اليهودي بجربة لأداء طقوسهم الدينية…

Sans titre-1

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: