الصدى ينشر الوثيقة الفضيحة: سماح رضا صفر شخصيا بدخول الصهاينة للتراب التونسي

الصدى نت – تونس:

 

مثّل دخول الصهاينة للتراب التونسي فاجعة أصابت الكثير من أبناء الشعب، خصوصا بعد ثورة كانت أهم مطالبها القطعُ مع العدو الصهيوني في تونس. و لكن يبدو أن الرياح جرت بما لا يشتهيه الشعب الثائر، حيث لم يراع نوابنا الأشاوس المحترمون دماء الشهداء و لا معاناة عائلاتهم إذ منحوا الثقة لحكومة مشبوهة فُرضت على الشعب من قوى خارجية.

و لإنارة الرأي العام التونسي يضع موقع الصدى بين أيديكم الوثيقة الفضيحة و التي تحمل إسم ”ملحوظة” تحت عدد 2615 / ح أ و الصادرة من وزارة الداخلية بتاريخ 13 أفريل 2014 و تحمل توقيع رضا صفر شخصيا، الوزير المعتمد لدى وزير الداخلية المكلف بالأمن.

هذا و تمثّل هاته الوثيقة دليلا ملموسا على ترخيص الداخلية لدخول حاملي جوازات سفر صهيونية للتراب التونسي. يحدث كلّ هذا الخور وسط صمت مجلس كنا نظنّه وطنيّا و كنا نحسبه سيحفظ كرامة الشعب و الثورة و لكنّه أثبت بالكاشف أنه مجلس أعان الجلادين و القتلة و عملاء إسرائيل على مساعدة الكيان الصهيوني في التغلغل أكثر في تونس..

و تعدّ هاته الوثيقة تأكيدا لما صرّح به الأستاذ عبد الرؤوف العيادي و البشير النفزي و عدد من السياسيين قبل أيام قليلة عن دخول الصهاينة لتونس حيث وقع تكذيبهم قبل أن يكشف الصدّى و بالدليل القاطع خيانة عظمة في حقّ الشعب و الوطن.

scan0002

 

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: