الصين: باحثون يكشفون عن ثلاثة مشاريع لرصد موجات الجاذبية

أعلن باحثون صينيون أنهم وضعوا ثلاثة مشاريع لرصد موجات الجاذبية التي تنبأ بها آلبرت إينشتاين نظريا، والتي تم اكتشافها قبل نحو أسبوع. وتنتظر هذه المشاريع الحصول على موافقة السلطات، بحسب وسائل الإعلام الرسمية.

كشف علماء صينيون عن ثلاثة مشاريع لرصد موجات الجاذبية التي تنبأ آلبرت إينشتاين بوجودها نظريا قبل مئة عام، ويأتي هذا الإعلان بعد أيام من إعلان علماء، أول رصد مباشر لهذه الموجات.

ومن شأن أبحاث كهذه أن تضع الصين في موقع ريادي في هذا المجال، بحسب ما قال مسؤولون عن البرنامج الفضائي الصيني، حيث تخصص بكين مليارات الدولارات لبرنامجها الفضائي الذي تقدمه على أنه رمز للقوة الصينية الصاعدة.

مضمون المشاريع

والمشروع الأول قدمته الأكاديمية الصينية للعلوم، وأطلقت عليه اسم “تايجي” تيمنا بفيلسوفة صينية، ويقضي بإرسال أقمار اصطناعية إلى مدار الأرض، أو التعاون في ذلك مع وكالة الفضاء الأوروبية.

أما المشروع الثاني، فهو لجامعة “سون يات سن”، في كانتون، ويقضي هو أيضا بإرسال أقمار اصطناعية.

وفي التيبت، سيقام المشروع الثالث بإشراف معهد فيزياء الطاقة العالية، وهو لن يرصد الموجات من الفضاء بل من الأرض.

وما زال أمام هذه المشاريع الحصول على موافقة السلطات، بحسب وسائل الإعلام الرسمية.

وكان باحثون في مرصد “ليغو” الأمريكي أعلنوا الأسبوع الماضي رصد موجات جاذبية ناجمة عن اصطدام ثقبين أسودين قبل 1,3 مليار سنة. ويتوقع العلماء أن يفتح رصد موجات الجاذبية نافذة جديدة على الكون وألغازه.

فرانس 24 / أ ف ب

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: