الطاهر العيادي استاذ القانون البحري لعلي العريض :لا يجوز للربان مغادرة السفينة مهما كانت قوة العواصف

 

من الطاهر العيادي / أستاذ القانون البحري

إلـــــــــــــــــــــــــــــــــى
علي لعريّض / مهندس أوّل في النّقل البحري
والربّان الحالي لسفينة تونس

تحيّة طيّبة ، وبعد :

أنا الطّاهر العيّادي ، أستاذ القانون البحري بمدرسة البحريّة التّجارية بسوسة ، حيث تخرّجتم منها سنة 1980 ، رأيت من الواجب تذكيركم بالواجبات الأساسيّة للربّان لا سيما في الظّروف المناخية الإستثنائيّة ، ولمّا يكون جزء من الحمولة بضاعة خطيرة كيماويّة :
مادة (112): الربّان هو الشخص الوحيد الذي عهدت إليه قيادة السفينة أو تولي قيادتها بالفعل بطريقة مشروعة ولو بصفة مؤقتة .
مادة (114): للربان وحده قيادة السفينة وإدارة الرحلة البحرية ويقوم الضابط الذي يليه مباشرة في الدرجة مقامه في حالة غيابه أو وفاته .
مادة (129): لا يجوز للربان بيع السفينة بغير تفويض خاص بذلك من مالكها ، كما لا يجوز له مغادرتها مهما كانت درجة قوّة العواصف والأنواء .
مادة (130) : يُعاقب بالسّجن بقيّة العمر وبغرامة ماليّة لا تقلّ عن مائتي ألف دينار كُلّ ربّان
يُغادر السّفينة ويتركها لعبة بأيدي الأقذار .
مادة (131)على الربّان أن يقوم في أحوال الضرورة ، بكل عمل عاجل تقتضيه سلامة الأرواح والمحافظة على السفينة والشحنة وله حبس في دركها الأسفل كلّ من يسعى إلى التخريب وإلحاق الأضرار، كالخرق وإضرام النّار، في انتظار إنزالهم على أقرب جزيرة مهجورة غير ذي زرع ولا ماء ولا أنوار .

وتفضّلوا ، سيّدي الكريم ، بقبول فائق التّقدير والإحترام

 

 

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: