الطلاق في تونس : 40 % سببها مشاكل جنسية

كشف هشام الشريف الخبير لدى المحاكم التونسية في الصحة الجنسية والعلاقات الأسرية أن 40 % من حالات الطلاق في تونس سببها مشاكل جنسية.

[ads2]
وعزا الشريف فشل عديد الزيجات في تونس التي تنتهي بالطلاق إلى غياب التربية والثقافة الجنسية والى الشهائد الطبية التي تسلم لهم قبل الزواج دون القيام بفحص شامل ودقيق للصحة الجنسية والنفسية والجسدية.
ودعى الشريف عدول الإشهاد وضباط الحالة المدنية إلى عدم إبرام عقود الزواج إذا لم يتم الإدلاء بشهادة طبية تتضمن تشخيصا مدققا للصحة النفسية والجسدية والجنسية للمقبلين على الزواج.
وبين الخبير أن الحديث عن الصحة الجنسية مازال من المواضيع المسكوت عنها في تونس داعيا الى تربية الاطفال منذ الصغر على الثقافة الأسرية والجنسية السليمة.

[ads2]

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: