SAUDI-FRANCE/VISIT

العاهل السعودي يستقبل “الغنوشي” و”الحريري” ورئيسي الغابون وأفغانستان

[ads2]

استقبل العاهل السعودي، الملك سلمان بن عبدالعزيز، في قصر الصفا بمكة المكرمة، غربي المملكة، مساء السبت، الرئيس الأفغاني محمد أشرف غني، ورئيس الغابون، علي بونجو أونديمبا.

كما استقبل، أيضا، رئيس الوزراء اللبناني الأسبق، سعد الحريري، ووزير الدفاع الجيبوتي، علي حسن بهدون، ورئيس حركة النهضة التونسية، راشد الغنوشي، والأمين العام لمنظمة الدول المصدرة للبترول (أوبك)، محمد باركيندو.

وقالت وكالة الانباء السعودية الرسمية (واس) إن الجميع تناول طعام الإفطار مع الملك سلمان.

وتتحول مكة المكرمة خلال الأيام العشرة الأخيرة من رمضان، إلى وجهة دينية وسياسية يقصدها المسلمون من جميع أصقاع الأرض لأداء مناسك العمرة والاعتكاف في المسجد الحرام.

ويحرص القادة السياسيون، أيضا، على أداء مناسك العمرة، إلى جانب لقاء العاهل السعودي؛ حيث اعتاد ملوك السعودية على قضاء تلك الفترة بجوار الحرم المكي، وباتت استقبالاتهم للقادة والزعماء خلال تلك الفترة تُعرف بـ”دبلوماسية العشر الأواخر”.

وخلال اليومين الماضيين، استقبل الملك سلمان كلا من: الرئيس الباكستاني، ممنون حسين، ورئيس جمهورية القمر المتحدة، عثمان غزالي، والرئيس السوداني، عمر البشير، ورئيس الوزراء القطري، عبد الله بن ناصر آل ثاني، ورئيس الوزراء الصومالي، عمر عبدالرشيد شرماكي.

كما استقبل، أيضا، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الإسكان والأراضي بجمهورية موريشيوس، شوكت علي سودهن، ووزير الدفاع الماليزي، هشام الدين تون حسين، ومستشار الرئيس التركي، إبراهيم كالين.

وأدى هؤلاء القادة والمسؤولين، مناسك العمرة، أمس الجمعة، وأول أمس الخميس، قبل أو بعد لقائهم بالملك السعودي.

[ads2]

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: