العراق: إعلان حالة الطوارئ في العاصمة بغداد بعد اقتحام أنصار الصدر البرلمان وتعنيف النواب

العراق: إعلان حالة الطوارئ في العاصمة بغداد بعد اقتحام أنصار الصدر البرلمان وتعنيف النواب

اقتحم مئات المتظاهرين اليوم السبت 30 أفريل  البرلمان العراقي بعد اختراق الحواجز الأمنية للمنطقة الخضراء  .

وأظهرت  فضائيات عراقية  المتظاهرين داخل مبنى البرلمان حاملين الأعلام العراقية  وهاتفين بإسقاط المحاصصة السياسية والقطع مع الفساد.

وذكرت مصادر إعلامية أن المتظاهرين حطموا أثاث البرلمان وعنفوا نوابا وصفت حالة البعض منهم بالخطيرة .

ومن جهته كشف حارس في نقطة تفتيش أن المحتجين لم يخضعوا للتفتيش قبل دخول المنطقة الخضراء وأن قوات الأمن انسحبوا بعد اختراق المتظاهرين للحواجز داخل المنطقة الخضرا

هذا وقد أعلنت قيادة عمليات بغداد الأمنية حالة الطوارئ في العاصمة بغداد  وغلق منافذها بالكامل وضربت طوقا أمنيا قرب السفارات الأجنبية بالبلاد.

ومن جهتها أعلنت القوات الأمريكية حالة الاستنفار القصوى كما قررت الأمم المتحدة غلق مقراتها في بغداد.

ومن جانبه أعلن مقتدى الصدر الاعتكاف لمدة شهرين “رفضا للمحاصصة وعودة الفساد واستنكارا لتقصير بعض الطبقات الشعبية، وأوقف العمل السياسي في كل مفاصل التيار الصدري، داعيا كتلة الأحرار التابعة له لمقاطعة جلسات البرلمان “ذات المحاصصة”.

 

 

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: