الكاتب الأمريكي شاين نايلور يفضح الممارسات اللاإنسانية و تعذيب القوّات الأمريكية للسجناء العراقيين إبان دخولها للعراق

الكاتب الأمريكي شاين نايلور يفضح الممارسات اللاإنسانية و تعذيب القوّات الأمريكية للسجناء العراقيين إبان دخولها للعراق

تطرق الكاتب الأمريكي شاين نايلور في كتابه الجديد الذي أصدره مؤخرا  إلى معاملة القوات الأمريكية  للسجناء العراقيين خلال العام الأول من الحرب على العراق في العام 2003، مدعّما طرحه بتوثيقات و مصادر خاصة
و قد اثار ما سمّاه الكاتب ب”الممارسات اللاإنسانية” و العنف ضجّة كبيرة على الساحة الإعلامية خاصة في الدول التي تشهد شعوبها احتقانا و موقفا معاديا للولايات المتّحدة الأمريكية و لدخولها للعراق

و يذكر أنّه حين سؤاله عن هذا الكتاب ردّ نايلو : : “بعض المصادر أخبرتني بأن المعلومات عن العنف المفرط هي مجرد قمة جبل جليدي أغلبه مخفي تحت الماء، وقيل لي إن ذلك حصل في غرفة تحت الأرض في طابق التسوية بمجمع قوات دلتا شهدت أغلب عمليات الإساءة إلى المعتقلين، ويظهر أن الكثير من هذه المعلومات تم إخفاءها.”

وحول إن كان هناك رد رسمي على ما كتبه، قال نايلور: “لم استلم أي رد فعل رسمي من الحكومة وكذلك لم يحصل من قاموا بنشر كتابي على أي ردود على حد علمي، وما قاموا به على ما اعتقد هو إقدام قيادة القوات الخاصة الأمريكية بإرسال رسائل إلى كل أو أغلب العسكريين الذين ذكرت أسمائهم في الكتاب.”

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: