الكشف عن تورط جهات تونسية في تهريب ” الدقلة ” إلى إسرائيل

أفادت صحيفة ” النهار” الجزائريّة اليوم ،الإثنين 7 نوفمبر، أنّ نتائج التّحقيقات التي قامت بها السّلطات الجزائريّة حول صادرات الجزائر من التّمور أثبتت وجود أطراف مافياويّة تهرّب «دڤلة نور» إلى تونس، حتى تقوم مافيا التّصدير هناك بتحويلها إلى إسرائيل على أساس أنّها منتجات تونسيّة.

وأضافت أنّ الحكومة الجزائريّة تحرّكت مؤخّرا، من خلال وزارة الفلاحة والتّنمية الريفيّة والصّيد البحري، مباشرة عقب الإنتهاء من التّحقيقات التي فتحت حول تهريب التّمور الجزائريّة من نوع «دڤلة نور» والتي تـأكّدت تونس من عائدات التّهريب بعد إعادة تحويلها إلى إسرائيل عن طريق مافيا تصدير «جزائرية/تونسية».

وأمرت في مراسلة رسميّة قالت صحيفة «النهار» إنّها حصلت على نسخة منها، إلى الولاة الجزائريّين والمدير العام للدّيوانة الجزائريّة حملت رقم «1549»، بضرورة تشديد الرّقابة ومضاعفة الحواجز الأمنيّة خاصة على مستوى ولايتي بسكرة والوادي، نتيجة الإنتشار الرّهيب لتهريب «دڤلة نور» إلى تونس، مما ألحق أضرارا بالإقتصاد الجزائري ، كما أجبرتهم على معاقبة كلّ من يحمل منتوجا جزائريّا لا يحمل ملصقات تؤكد بأنّه إنتاج جزائري.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: