الكنام: بلاغ هــــام لكافة منخرطيه

أكد الصندوق الوطني للتأمين على المرض تعهده بالإيفاء بالتزاماته من خلال خلاص مصاريف الخدمات الصحية المسداة والمستحقة لكافة المضمونين الاجتماعيين ولمختلف مقدمي الخدمات الصحية، مشيرا إلى أنه قد تمّ تحويل مبالغ خلاص مسدي الخدمات إلى حدود بداية شهر أكتوبر 2016.

وجدّد صندوق التأمين على المرض في بلاغ له اليوم حرصه على مزيد تطوير الخدمات المسداة خاصة بالشروع بداية من سنة 2017 في العمل بـ”البطاقة الذكية للتأمين على المرض”، مضيفا أنه على وعي بضرورة العمل المشترك على تجاوز ما تمّ تسجيله من صعوبات وإشكاليات على مستوى بعض الإجراءات وذلك في إطار عملية تقييم شامل لمنظومة التأمين على المرض

وطمأن الصندوق منخرطيه، مؤكدا التزامه بالحفاظ على استمرارية العلاج واستعداده لمواصلة الحوار والبحث عن الحلول الملائمة بما يراعي مصلحة مختلف الأطراف وبما يضمن حقوق المضمون الاجتماعي

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: