اللواء الليبي خليفة حفتر يؤجل زيارة إلى الأردن للقاء مسؤولين صهاينة

كشف  القدس العربي في عدده الصادر الاربعاء 25 فيفري 2015 أن اللواء الليبي المتقاعد خليفة خفتر  الذي يقود ما يسمى عملية الكرامة لإجهاض الثورة الليبية  أجّل زيارة كان ينوي القيام بها إلى العاصمة الأردنية عمان للقاء مسؤولين صهاينة فيما قام بزيارة مصر بشكل سري الأسبوع الماضي مرتين.

و أضاف القدس العربي أن  تحركات اللواء الليبي السرية جاءت بعد أن شن الجيش المصري الاسبوع الماضي غارات على ما قال إنها مواقع لتنظيم الدولة الإسلامية في مدينة درنة شرق ليبيا، غداة إعلان التنظيم في تسجيل مصور ذبحه 21 مسيحيا مصريا كانوا رهائن لديه.
وأكدت المصادر، التي رفضت الكشف عن هويتها، لـ»القدس العربي» أن اللواء حفتر استلم من النظام المصري 400 حاوية تحتوي على أنواع مختلفة من الاسلحة لتوزيعها على قواته في ليبيا.
واعتبرت  المصادر أن قصف الطائرات المصرية لليبيا زاد من شعبية المقاتلين الإسلاميين، فيما أشارت إلى أن المشروع المصري الأردني في الأمم المتحدة سيؤدي إلى صوملة ليبيا، وزيادة نسبة التطرف في البلاد.

 

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: