المتطرف يهودا غليك مهددا المسلمين : إما القبول بتقسيم الأقصى أو هدمه بالكامل

المتطرف يهودا غليك مهددا المسلمين : إما  القبول بتقسيم الأقصى أو هدمه بالكامل 

وجه  عضو “الكنيست” الإسرائيلي عن حزب “الليكود”، والحاخام المتطرف “يهودا غليك” “، مساء اليوم الأربعاء، تهديدا لدائرة الأوقاف الإسلامية في القدس بأنها في حال أصرّت على موقفها بالتمسك بكامل المسجد الأقصى ورفض تقسميه؛ فإنها ستخسر كل شيء، مضيفا ” ستهدم قبة الصخرة بل وكامل المسجد الأقصى”.

هذا وقد   رفض رئيس الهيئة الإسلامية العليا في القدس، الشيخ عكرمة صبري، “جملة وتفصيلا”، تهديدات المتطرف غليك ووصفها بأنها  تنم عن غطرسة احتلالية ستنقلب على قائلها”، مؤكدا على أنه “لا تنازل عن حقنا في المسجد الأقصى المبارك، ولا حق لليهود فيه؛ لا من قريب ولا من بعيد”.

وأضاف: “هذا قرار رباني نتمسك به، ولن نتنازل عن ذرة تراب من الأقصى”، محملا “المدعو غليك والحكومة الإسرائيلية مسؤولية أي مس بحرمة المسجد الأقصى المبارك”.

وحذر عكرمة من “النوايا المبيتة ضد المسجد الأقصى”؛ منوها إلى أنها “قديمة وليست جديدة”.

ولفت إلى أن الاحتلال الإسرائيلي “يحاول استغلال الظروف المناسبة لفعل ما يخططون له”، مؤكدا أن كافة الهيئات الإسلامية وأهل القدس عموما “بالمرصاد لهؤلاء المتطرفين”.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: