المرزوقي يصدر عفوا على 689 سجينا بعد تدارس ملفاتهم في الذكرى الثالثة للثورة المجيدة

أصدر رئيس الجمهورية  المنصف المرزوقي بمناسبة الاحتفال بالذكرى الثالثة للثورة المجيدة  عفوا خاصا عن عدد من المساجين و ذلك طبقا لما تنص عليه أحكام القانون التأسيسي المتعلق بالتنظيم المؤقت للسلط العمومية ومجلة الإجراءات الجزائية ووفقا للمعايير المعتمدة في الغرض، وذلك بعد أخذ رأي لجنة العفو.

و قالت رئاسة الجمهورية في بلاغ اصدرته اليوم الثلاثاء ان لجنة العفو نظرت في 2238 حالة واقترحت تمتيع 1806 محكوما عليه بالعفو، تمتع 689 منهم بالعفو المفضي إلى السراح. ومن بين الأشخاص المتمتعين بالعفو المفضي إلى السّراح، 401 شخصا بقيت من عقوبتهم مدة لا تزيد عن ثلاثة أشهر. وشمل العفو عددا من التلاميذ والطلبة والنساء السجينات والمعاقين كما شمل بعض الأشقّاء اللّيبيين.ولم يشمل العفو الخاص أي شخص متورط في قضية إرهابية.

و ذكرت رئاسة الجمهورية بأن العفو الخاص هو إجراء ينبني على روح الرحمة والعفو لمن يبرهن من خلاله سلوكه في المؤسسة السجنية على استعداده للعودة إلى الجادّة، وبعد قضاء قدر أدنى من العقوبة المحكوم بها، وأن العفو الخاص مختلف كلّيا عن العفو العام الذي لا يكون إلا بقانون صادر عن السلطة التشريعية. كما تلفت النظر إلى أن معايير العفو الخاص تخضع إلى مراجعات من حين لآخر بحسب ما يستجد في المجتمع.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: