sport_1460811248

المساحات الخضراء تقلل الأمراض وتحسن المزاج

[ads2]

كشفت دراسة أجرتها جامعةهارفارد الأميركية، ونشرت تفاصيلها صحيفة الإندبندنت البريطانية، عن أن الأشخاص الذين يعيشون في مناطق ذات مساحات خضراء، أو يمتلكون حدائق منزلية خاصة بهم، تقل لديهم نسب الإصابة بالأمراض الخطيرة.

وأجريت الدراسة على نحو مئة ألف سيدة من مستشفى تمريض تعليمي في الفترة الممتدة بين عامي 2000 و2008.

وأوضحت الدراسة أن النساء اللائي يعشن في مناطق أكثر اخضرارا تقل عندهن معدلات الوفاة الناجمة عن الأمراض التنفسية بنسبة 34%، كما تقل عندهن معدلات الوفاة الناجمة عن السرطان بنسبة 13%.

وكانت الدراسة جمعت من النساء الخاضعات للتجربة معلومات تتعلق بحالتهن المادية وأخرى بسجلهن الطبي، وإن كن من المدخنات أم لا.

ووجدت الدراسة رابطا بين تحسن الحالة الصحية والمزاجية للنساء في المناطق الأكثر اخضرارا، حيث تقل عندهن نسب الاكتئاب.

ويأمل الباحثون أن تسهم دراستهم في تشجيع مهندسي التخطيط العمراني على زيادة نسب المساحات الخضراء داخل المدن من أجل مجتمع أكثر صحة.

المصدر : الجزيرة

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: