المعارضة السودانية: “الانتخابات الأخيرة مزوّرة وليست سوى محاولةٌ لشرعنة نظام فاقد للشرعية”

أعلنت قوى سودانية معارضة، أمس الأحد، عدم اعترافها بنتائج الانتخابات الرئاسية والبرلمانية التي جرت في البلاد الأسبوع الماضي، واصفة إياها بالمزورة.

و قال ممثلون لأحزاب المعارضة، في مؤتمر صحفي بالخرطوم، إن الانتخابات “لم تكن إلا محاولة لشرعنة نظام فاقد للشرعية” مشيرين إلى مقاطعة شعبية واسعة واجهت “العملية المزورة برمتها”.

[ads2]

كما كشفوا عن اعتقال أجهزة الأمن لأكثر من ثلاثين ناشطا سياسيا خلال الأسبوع الماضي، مع مضايقات يومية لقادة أحزاب المعارضة “في منازلهم ومقار عملهم”.
وقال عضو هيئة قيادة تحالف نداء السودان صديق يوسف إن المعارضة لم تعترف بالانتخابات، ولن تعترف بنتائجها. و أكد أن إصرار النظام (الحكومة) على مسرحية الانتخابات “جعلها معزولة شعبيا”.

من جهته، أعلن يوسف عن برنامج يتكون من مجموعة نقاط لإسقاط النظام كشف عن بعضها، وتتمثل في مواصلة حملة “ارحل” وقيادة حملة إقليمية ودولية لفضح ممارسات النظام.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: