المعارضة اليمنية تعلن تشكيلَ جبهة موحّدة للتصدّي لجماعة الحوثي

أعلن الموالون للسلطة الشرعية في اليمن عن تشكيل “تكتل وطني للانقاذ” يشكّل جبهة لاستعادة السلطة في البلاد في تغيير كبير للمشهد السياسي بعد الانقلاب الذي نفّذته جماعة الحويثي الشيعية.

و كان الحوثيون الشيعة سيطروا على العاصمة اليمنية صنعاء في سبتمبر أيلول و حلوا البرلمان الشهر الماضي. وسبب ذلك فراغا سياسيا يهدد بدفع البلاد صوب حرب أهلية.

و يضم التحالف الذي يسمى التكتل الوطني للإنقاذ رسميا عددا من الشخصيات في مختلف المناطق والأيديولوجيات اليمنية. و قد يعزز ذلك من موقفهم في المحادثات التي تجري بدعم من الأمم المتحدة لتشكيل حكومة وحدة.

و قال مانع المطري القيادي في التكتل لوكالة “رويترز” إن التكتل يضم عددا من الأحزاب “وهدفه حماية الدولة من الانهيار والتفكك ويحافظ ويسعى لبناء يمن اتحادي ديمقراطي ورفض الميليشيات من أي طرف كان.”

و تضم الأحزاب نشطاء وإسلاميين وأعضاء من الحزب الحاكم السابق في اليمن والذين يساندون الرئيس عبد ربه منصور هادي من قاعدته في جنوب اليمن.

و لم يرد تعليق فوري من الحوثيين أو وسيط الأمم المتحدة جمال بن عمر خلال مقابلة مع قناة الجزيرة التلفزيونية الفضائية بثت اليوم السبت.

وقال بن عمر إن الكرة في ملعب الفصائل والأحزاب السياسية وإنه ينبغي عليها أن تكون أكثر جدية هذه المرة لأن الوضع خطير للغاية.

المصدر: رويترز

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: