المغرب يستدعي سفيره بالجزائر على خلفية أزمة الصحراء الغربية

أعلنت السلطات المغربية استدعاء سفيرها بالجزائر للتشاور على خلفية قضية الصحراء الغربية
وجاء هذا القرار على إثر الرسالة التي وجهها الرئيس عبدالعزيز بوتفليقة في خطاب له لاجتماع بأبوجا الاثنين 28 أكتوبر الجاري وطالب فيه مراقبة أوضاع حقوق الانسان في الصحراء الغربية، التي ضمتها المغرب عام 1975.
وقالت الخارجية المغربية في بيان لها أن هذه الرسالة تتضمن عبارات عدائية للمغرب وتعكس رغبة في التصعيد معه وتكشف بوضوح استراتيجية الجزائر القائمة على التوظيف السياسي للقضية النبيلة لحقوق الإنسان من أجل خدمة مخططاتها في الهيمنة على المنطقة ومحاولة تحويل الأنظار لتجنب الحديث عن الوضع المأساوي لحقوق الإنسان في أراضيها.
وانتقد المغرب عبر وكالة الأنباء الرسمية الدور الذي تلعبه الجزائر في دعم جبهة البوليساريو المطالبة باستقلال الصحراء عن المغرب وتنظيم استفتاء لتقرير المصير واصفا هذا الطلب بالخيار الذي عفا عليه الزمن

ويذكر أن المغرب  ضم الصحراء الغربية  عام 1975، و يعرض على الصحراويين حكما ذاتيا في كنف المملكة، لكن جبهة البوليساريو مدعومة من الجزائر رفضت المقترح وتطالب باستفتاء لتقرير المصير كما أقرته الأمم المتحدة.

 

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: