المقاومة تواصل قصف مرافق حيوية اسرائيلية بالصواريخ

أعلنت سرايا القدس الجناح العسكري لـحركة الجهاد الإسلامي أنها قصفت تل أبيب بصاروخين من طراز فجر خمسة، كما تبنت السرايا قصف منطقة هلافيم قرب تل أبيب بصاروخ بُراق سبعين، ومدن بئر السبع ونتيفوت وعسقلان بـ14 صاروخا من نوع غراد.
وذكرت مصادر إسرائيلية أن صاروخين سقطا مساء الجمعة على مدينة بئر السبع ومنطقة النقب جنوبي إسرائيل، دون أن يسفر ذلك عن وقوع إصابات أو أضرار، على حد قولها.
وأفاد مراسل الجزيرة في غزة تامر المسحال بأن مقاومين فلسطينيين استهدفوا دبابة إسرائيلية شرقي غزة بصاروخ مضاد للدروع.
فيما سقط صاروخ من المقاومة في غزة على محطة للمحروقات في أسدود بجنوبي إسرائيل. كما استهدفت صواريخ المقاومة مطار بن غوريون بتل أبيب، ودعت كتائب الشهيد عز الدين القسام شركات الطيران الأجنبية للامتناع عن تسيير رحلات إلى إسرائيل.
ونقلت وكالة الأنباء الفرنسية عن حركة المقاومة الإسلامية (حماس) قولها إنها استهدفت مطار بن غوريون الجمعة بثلاثة صواريخ من طراز “إم75″، وقالت سلطات المطار إنه تم إغلاق المنشأة لمدة تسع دقائق قبل أن تستأنف العمليات فيها بشكل طبيعي.
ومع استمرار استهداف صواريخ المقاومة الفلسطينية مواقع إسرائيلية حساسة مثل المطارات والطرق السريعة، تتحدث تقارير إسرائيلية عن أضرار “هائلة” تلحق بالاقتصاد الإسرائيلي.
ويُتوقع أن تتفاقم الخسائر مع استخدام إسرائيل المزيد من ترسانتها العسكرية.
وأعلن القيادي بحركة حماس مشير المصري في حديث مع الجزيرة أنه ما زال في جعبة المقاومة الفلسطينية الكثير لمواجهة العدوان الإسرائيلي، مشددا على أن المقاومة مستعدة لكل الخيارات.
وبحسب المصادر الإسرائيلية فقد اعترضت منظومة القبة الحديدية حتى الآن 44 صاروخا أطلقت من قطاع غزة، بينما أطلقت المقاومة الفلسطينية الخميس 141 صاروخا من غزة على مناطق إسرائيلية. وقد بلغ عدد الصواريخ التي أطلقت من القطاع باتجاه إسرائيل منذ بدء العدوان 405 صواريخ.
المصدر : الجزيرة

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: