المكتب الإعلامي لحزب التحرير يُصدر ردّا حول مسألة الإنتخابات

أصدر المكتب الإعلامي لحزب التحرير فرع تونس ردّا حول موضوع الإنتخابات مفاده ما يلي :

” يتداول البعض في وسائل الإعلام أنّ حزب التحرير يرفض الانتخابات أصلاً ، يَطلِبون بذلك صورة قاتمة للحزب و هم الفارّون من كلّ صراع فكري معه !

و الجواب الواضح و الصريح و البليغ : أنّ حزب التحرير منذ تأسّس و منذ أوّل كتاب تبناه أكّد أنّ الانتخابات هي أسلوب متنبى عنده لاختيار رئيس الدولة و مجلس الأمّة و مجالس الولايات و سائر المجالس ، انتخابات بلا التواءات و لا محاصصات و لا وصاية و لا إملاءات .. و تعجّ فصول الدستور الذي يقترحه حزب التحرير بذكر الانتخابات تأصيلا و تفصيلا و تنزيلا و إجراءات .

و إنّ الحزب كان سبّاقا في طرح فكري سياسي يجسّد قاعدة ” السلطان بيد الأمّة” فعلا لا زيفا و لا تمويها ، إضافة إلى أنّ الأمة تحاسِب الحكّام وجوبا و لها الحقّ في إقامة أحزاب وفق دستورها ..

فليرتدع صغار العقول و مرضى النفوس و ليُعرّفوا بأنفسهم تعريفا مباشرا إن كان لهم من فكر أو بدائل ، و لا نحسبهم إلا جعجعة صدّعت رؤوس الناس تقتات من غيبة و نميمة .  “

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: