المليشيات الإيرانية الإرهابية و عناصر حزب الله تذبح 48 سوريا بينهم أطفال في حلب

اكتشف الثوار بعد استعادة السيطرة على كامل بلدة حردتنين المجاورة لبلدة رتيان بريف حلب الشمالي، مجزرة ارتكبتها المليشيات الشيعية مدعومة بقوات الأسد والمرتزق، حيث قتلت بحق 48 مدنياً كانت تحتجزهم في البلدة، منهم من قضى ذبحاً، ومنهم من قضى رمياً بالرصاص.

وقال عضو الهيئة العامة للثورة السورية الصحفي (عمار بكور) “أنه تم إحصاء 7 عائلات حصيلة شهداء المجزرة التي ارتكبتها قوات الأسد في حردتنين، منهم أطفال ونساء، وهي من قرية رتيان، حيث أسرتهم قوات الأسد عقب تسللها إلى قريتي رتيان وحردتنين فجر الثلاثاء الماضي، ولم تتكشف المجزرة حتى الليلة الماضية بعد سيطرة الثوار على كامل حردتنين وتحرير أكثر من 150 مدنياً آخر كانت قوات الأسد تحتجزهم في مدرسة حردتنين.

وبثت صفحات ثورية فيديو لأحد الناجين من المجزرة التي ارتكبتها المليشيات الشيعية بحق المدنيين في بلدة حردتنين بريف حلب، وتحدث الشاهد (وهو أستاذ مدرسة) عن قيام المليشيات باتخاذ الأطفال والنساء دروعاً بشرية، وتصفية الرجال واحد تلو الأخر.

المصدر: أورينت تي في

قائمة الشهداء:

[ads2]

2015-02-21_17-05-53

رواية الناجين من المجزرة:

 

[ads2]

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: