الموقف الرسمي للرابطة الوطنية لحماية الثورة من بعض البيانات التي يقع نشرها بصفة فردية وتنسب لها

أصدرت الرابطة الوطنية لحماية الثورة بيانا تستنكر فيها قيام بعض الأشخاص باصدار نشريات وبيانات باسم الرابطة دون الرجوع لها ، و أكدت ان البيانات لا يمكن أن تكون رسمية أو نافذة المفعول الا بموافقة اغلبية المكتب التنفيذي الوطني ومحملا بامضاء رئيس الرابطة منير عجرود .

ويأتي هذا القرار على خلفية قيام أحد منتسبي الرابطة “نصرالدين وزفة ”  باتخاذ  مواقف وقرارات دون الرجوع فيها للمكتب التنفيذي وذلك رغم التنبيه عليه عدة مرات ، لذا آسقطت عليه صفة ناطق رسمي بالرابطة كما تم رفته من كافة مؤسسات الرابطة الوطنية لحماية الثورة .

كما تتوجه الرابطة الى كافة وسائل الاعلام المكتوبة و السمعية و المرئية أن هذا الاخير لم يعد يمثل الرابطة في أي مجال.

وهذا بيان الرابطة في الغرض :

ok 2

وهذا البيان الذي تبرأ فيه الرابطة ذمتها من اي بيان أو قرار لا يعود للمكتب التنفيذي و لا يحمل امضاء رئيس الرابطة منير عجرود :

ok

 

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: