المُستقيلة من كتلة الحرّة : محسن مرزوق يحتقر الشباب و يلهث وراء شيوخ السياسة

المُستقيلة من كتلة الحرّة : محسن مرزوق يحتقر الشباب و يلهث وراء شيوخ السياسة

في تدوينة على صفحتها الشخصية بموقع التواصل الاجتماعي فايسبوك ردّت النائبة المستقيلة من كتلة الحرة فاطمة المسدي على المنسق العام لحزب مشروع تونس محسن مرزوق بعد تصريحه في احدى البرامج التلفزية ان سبب استقالتها يعود الى عدم ترشيحها لتمثيل الحركة في الجزائر .

[ads1]

وكتبت المسدي على صفحتها في “فايسبوك” تدوينة جاء فيها :”تأكد لي الآن بما لا يدعو إلى الشك أن السيد المنسق العام لحركة مشروع تونس يحتقر الشباب ولا يثق بهم و بنضالهم بينما يلهث وراء شيوخ السياسة الذين فقهوا السياسة بالتملق وبالإحتكاك بالمخلوع ليضمهم إلى حركته من أجل مشروعه المستقبلي.

[ads2]

أريد أن أذكره وهو الذي يدعي أنه ينتمي إلى الفكر البورقيبي أن بورقيبة كان يثق في إمكانات الشباب وقد قلدهم مسؤوليات حزبية وحكومية وكان الكثير من وزرائه لم يبلغوا الثلاثين من عمرهم..أريد أن أقدم له التوضيح التالي في ما اعتبره سببا تافها لاستقالتي.

لم أجد في منهج تسيير حركة مشروع تونس ما يشير من بعيد أو من قريب إلى العمل الديمقراطي المسؤول ..كانت هناك مشكلة بيني وبين زميلة في كتلة الحرة (تمثيل الحركة في وفد وزارة الثقافة إلى الجزائر لتسلم مشعل صفاقس عاصمة عربية للثقافة) وهذا عادي ويقع في كل الأحزاب والحركات السياسية.

[ads1]

ولكن ما هو غير عادي وغير مسبوق أن يتم الإلتجاء إلى القرعة من أول وهلة وهي قرعة مشبوهة دون حضور المعنيين بل دون علمهما ودون الإتفاق على قواعدها.

[ads2]

ونصيحتي له أن يفتح مع مؤسسي الحركة وأعضائها وطنيا وجهويا باب النقاش والحوار وتبادل الآراء في كل القضايا التي تطرح على حركته وأن لا يستبله مناضلي حركته باستعمال طرق ملتوية كالقرعة أو خزعبلات من هذا القبيل أن أراد لمشروعه النجاح.”

 

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: