النائب البريطاني ديفيد وارد: لو كنت أعيش في غزة أطلق الصواريخ على إسرائيل

أعرب  النائب البريطاني عن الحزب الليبرالي الديمقراطي البريطاني ديفيد وارد عن رفضه العدوان الصهيوني على غزة وكتب على حسابه في تويتر : “إذا عشت في غزة، هل كنت سأطلق الصواريخ على إسرائيل؟ على الأغلب أجل” مما جعله يلاقي موجة من الانتقادات والاتهامات بأنه مشجع على العنف

ورفض وارد الاعتذار عن تغريداته موضحا أنه يتفهم حجم اليأس الذي يعيشه الفلسطينيون وما يجعلهم يطلقون الصواريخ .إلا أنه أضاف : “إذا أعطى تصريحي الانطباع المعاكس، أرجو أن تتقبلوا اعتذاري”.

وردا على موقف وارد من العدوان الصهيوني على غزة ، قال مكتب الحزب الليبرالي الديمقراطي : ” على ضوء اعتذار ديفيد وارد، الحزب سيقرر في الوقت المناسب إذا كان ينبغي اتخاذ مزيد من الإجراءات التأديبية”. وأضاف المكتب: ” هذه التصريحات التي أطلقها وارد على موقع (تويتر) لا تمثل الليبراليين الديمقراطيين”.

ويذكر أن وارد أوقف لعدة أسابيع، العام الماضي، بعد نشره العديد من التعليقات ضد الكيان الصهيوني و أدان معاملته  السيئة للفلسطينيين ونساءل : ” إلى أي مدى يمكن أن تستمر دولة إسرائيل العنصرية؟”.

 

إذا عشت في غزة، هل كنت سأطلق الصواريخ على إسرائيل؟ على الأغلب أجل» – See more at: http://www.skynewsmisr.com/viewnews.php?id=22284#sthash.BQyaWFFF.dpuf

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: