عقود النفط ترتفع عند التسوية بفضل البيانات الاقتصادية

ارتفعت العقود الآجلة للنفط الخام الأمريكي ومزيج برنت عند التسوية يوم الخميس مدعومة ببيانات اقتصادية إيجابية من الولايات المتحدة بعدما تعرضت الأسعار لضغوط في وقت سابق من وفرة الامدادات وبيانات اقتصادية صينية. وارتفعت مبيعات المساكن القائمة في الولايات المتحدة لأعلى مستوى لها في عشرة اشهر في يوليو تموز كما انخفض عدد المتقدمين بطلبات جديدة للحصول على إعانة البطالة في الأسبوع الماضي فيما يشير إلى قوة الاقتصاد في الربع الثالث. وأظهرت بيانات منفصلة يوم الخميس نمو نشاط المصانع في منطقة وسط ساحل الأطلسي في أغسطس بأسرع وتيرة له منذ مارس اذار 2011 وارتفاع مؤشر للنشاط الاقتصادي في المستقبل بقوة في الشهر الماضي وهو ما عزز الآمال في تحسن الطلب على الخام. وانخفض برنت والخام الأمريكي الخفيف أكثر من 10 دولارات للبرميل منذ يونيو حزيران مع تراكم المعروض في منطقة حوض الأطلسي وانحسار المخاوف من أن تضر الصراعات المحتدمة في الشرق الأوسط بانتاج النفط. وارتفعت عقود الخام الامريكي الخفيف تسليم أكتوبر تشرين الأول 51 سنتا إلى 93.96 دولار للبرميل عند التسوية اليوم بعدما هبطت في وقت سابق إلى 92.50 دولار أدنى مستوى منذ 15 من يناير كانون الثاني. وصعد عقد برنت تسليم اكتوبر تشرين الاول 35 سنتا إلى 102.63 دولار للبرميل عند التسوية بعدما هبط خلال الجلسة إلى 101.21 دولار. كان العقد قد لامس 101.07 دولار يوم الثلاثاء وهو أدنى مستوى منذ 26 يونيو حزيران 2013 . وأظهر مسح لأنشطة المصانع في الصين تباطؤ نمو القطاع لأدنى مستوى في ثلاثة شهور في أغسطس آب وهو ما عزز المخاوف من تراجع في الاقتصاد الصيني قد يقلص استهلاك النفط في ثاني أكبر مستهلك للخام في العالم.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: