النيابة العمومية تفتح تحقيقا بخصوص تصريحات شفيق جراية

في تصريح لوكالة تونس إفريقيا للانباء، أكد الناطق الرسمي بإسم النيابة العمومية سفيان السليطي اليوم الثلاثاء، أن النيابة العمومية بالمحكمة الإبتدائية بتونس فتحت تحقيقا حول تصريحات رجل الأعمال شفيق الجراية خلال برنامج “لمن يجرؤ فقط” على قناة الحوار التونسي الخاصة ، والتى قال فيها إنه ” إشترى ذمم كل الصحفيين”.

يذكر أنّ تصريحات جراية كانت قد أثارت ردود فعل مستنكرة في صفوف الصحفيين، حيث دعت النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين في بيان شديد اللهجة أصدرته أمس الإثنين وزارة العدل ووكيل الجمهورية الى “إثبات إستقلاليتهما الواجبة قانونا” تجاه جراية الذي وصفته ب”رجل الأعمال سيء السمعة”، عن طريق إحالته إلى القضاء من أجل “جرائم الرشوة والفساد المالي التي إعترف بها صراحة، والمس من سمعة الصحافة وضرب ثقة الجمهور فيها.

من جانبهم، أمضى عدد من الصحفيين، أمس الإثنين، على عريضة يطالبون فيها نقابة الصحفيين، بإيداع دعوى قضائية لدى وكالة الجمهورية ضدّ الصحفيين المرتشين، “على قاعدة الإعتراف المسجّل الذي أدلى به شفيق الجراية، قصد الدفع بهذا الأخير للإدلاء بهوياتهم حال مثوله أمام القضاء، بصفته راشيا”. و قد شرع صحفيون اليوم الثلاثاء، في الإجراءات الخاصة برفع قضايا عدلية عن طريق محاميي النقابة ، ضد شفيق جراية، بتهمة الثلب والتحريض ضد الصحفيين.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: