الهاشمي اﻟﺣﺎﻣدي: الشعب التونسي لا يثق في اتحاد الشغل ولا بحلفائه و يرفض وصاية العباسي و السبسي

عبّر اﻟﮭﺎﺷﻣﻲ اﻟﺣﺎﻣدي ﻣؤﺳس ورﺋﯾس ﺗﯾﺎر اﻟﻣﺣﺑﺔ ﻓﻲ ﺑﯾﺎن ﺻﺣﻔﻲ اﻟﯾوم اﻟﺧﻣﯾس ﻋن اداﻧﺗﮫ اﻟﻛﺎﻣﻠﺔ ﻟﻣﺎ وصفه “باﻟﻠﮭﺟﺔ اﻟﺗﺻﻌﯾدﯾﺔ وﻟﻐﺔ اﻟﺗﮭدﯾد واﻟوﻋﯾد ﻏﯾر اﻟﻣﺳؤوﻟﺔ اﻟﺻﺎدرة ﻋن اﺗﺣﺎد اﻟﺷﻐل وﻧداء ﺗوﻧس واﻟﮭﯾﺋﺎت واﻷﺣزاب اﻟﻣﺗﺣﺎﻟﻔﺔ ﻣﻌﮭﻣﺎ، واﻟﺗﻲ ﺗﺗﻧﺎﻓﻰ ﻣﻊ أﺑﺳط ﻣﺑﺎدئ اﻟدﯾﻣﻘراطﯾﺔ”، وقال إنّ “الاﺗﺣﺎد اﻟﻌﺎم اﻟﺗوﻧﺳﻲ ﻟﻠﺷﻐل ﻋﻠﻰ اﻟرأس واﻟﻌﯾن ﻏﯾر أنه  ﻟﯾس وﺳﯾطﺎ ﻣﺣﺎﯾدا، وﻟﯾس وﺻﯾﺎ ﻋﻠﻰ اﻟﺷﻌب اﻟﺗوﻧﺳﻲ وﻻ ﻣﻣﺛﻼ لها ، وﻟن ﯾﻧﺟﺢ أﺑدا ﻓﻲ ﻓرض وصايته  ﻋﻠﻰ ﺷﻌب ﺗوﻧس ﻻ ھو وﻻ ﺟﻣﯾﻊ اﻟﺳﺎﺳﺔ اﻟﻣﺗﺣﺎﻟﻔﯾن معه”، واﻋﺗﺑر اﻟﺣﺎﻣدي أنّ ﻣﺑﺎدرة الاتحاد ﺳﺗؤدي ﻓﻲ ﺣﺎل ﺗطﺑﯾﻘﮭﺎ إﻟﻰ “اﻏﺗﯾﺎل اﻟدﯾﻣﻘراطﯾﺔ واﻟﻐﺎء ﻧﺗﺎﺋﺞ اﻻﻧﺗﺧﺎﺑﺎت واﻹرادة اﻟﺷﻌﺑﯾﺔ وﺗﻌوﯾﺿﮭﺎ ﺑرﻏﺑﺎت وأطﻣﺎع ھﯾﺋﺎت وﺟﻣﺎﻋﺎت ﺳﯾﺎﺳﯾﺔ ﻓﺎﺷﻠﺔ ﻻ ﺗﺛق ﺑﺎﻟﺷﻌب وﺗﺧﺷﻰ اﻻﺣﺗﻛﺎم لها ﻓﻲ اﻧﺗﺧﺎﺑﺎت ﺣرة ﻧزﯾﮭﺔ”، وأضاف بالقول إنّ أﻏﻠﺑﯾﺔ اﻟﺷﻌب اﻟﺗوﻧﺳﻲ ﻻ ﺗﺛق في اتحاد الشغل وﻻ بحلفائه ، وﺗرﻓض اﻟﺧﺿوع ﻟوﺻﺎﯾﺔ اﻟﻌﺑﺎﺳﻲ واﻟﺳﺑﺳﻲ واﻟﮭﻣﺎﻣﻲ واﻟﺷﺎﺑﻲ ﻣن دون ﺗﻔوﯾض اﻧﺗﺧﺎﺑﻲ واﺿﺢ ، كما  دﻋﺎ اﻟﺣﺎﻣدي رﺋﯾس اﻟﺣﻛوﻣﺔ للاﻗﺗداء ﺑرﺋﯾس اﻟﺟﻣﮭورﯾﺔ واﻹﻋﻼن ﺑﻘوة ووﺿوح أﻧﮫ ﻟن يسلم اﻟﺣﻛم إﻻ ﻟﺣﻛوﻣﺔ ﻣﻧﺗﺧﺑﺔ ﻣن اﻟﺷﻌب اﻟﺗوﻧﺳﻲ اﻟﺣرّ اﻷﺑﻲ.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: