7 نوفمبر

اليوم ذكرى 7 نوفمبر المشؤومة، العهد المتجدد لعناصر الحزب الحاكم في لعق أحذية النظام الفاسد

اليوم ذكرى 7 نوفمبر المشؤومة، العهد المتجدد لعناصر الحزب الحاكم في لعق أحذية النظام الفاسد

ذكرى 7 نوفمبر الشؤومة هي واقعة انقلاب المخلوع الثاني على المخلوع الاول ليدخل الشعب التونسي منذ فجر 7 نوفمبر 1987 في مرحلة نفق مظلم دامس عاش ويلاتها طيلة 23 عاما.

نظام فاسد كرس التفاوت الجهوي و الفساد و المحسوبية و الرشوة و التعذيب و جعل من كل هذا ثقافة دولة و اشترى في سبيل ذلك مئات المرتزقة من الاعلاميين لتبييض كل جرائمه و نكاباته التي سببها للوطن.

لا يسع المقام هنا لذكر و تعداد جرائم نظام كان الافسد و الاشد اجراما في المنطقة…يكفي ان بنوك سويسرا امتلئت خزائنها بنحو 80 مليار دولار من قوت شعب نهبته عائلة المخلوع…

هي ذكرى مؤلمة لشعب عانى الويلات من نظام فاسد ففي هذا اليوم كان يتم اجبار الناس على الاحتفال كرها بنظام بغيض…

كانت عناصر التجمع المنحل تنهب الخزينة العامة لتزيين الطرقات المليئة حفرا بالاعلام و اللافتات لعلها تواري سوءة نظام فاسد و ما استطاعت تخدير الشعب طويلا فانفجرت ثورة 17 ديسمبر 2010- 14 جانفي 2011 لتسقط راس الافعى في انتظار قطع جسد الافعى كله خلال السنوات القادمة عسى ان يتخلص شعب الخضراء من براثن منظومة فاسدة ناهبة خائنة لتراب تونس..

 

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: