انفجار هائل يؤدي إلى انهيار بنايتين بنيويورك وأنباء عن سقوط ضحايا

 

– أدى انفجار هائل، لم تتضح طبيعته على الفور، إلى انهيار بنايتين سكنيتين على الأقل في مدينة نيويورك، وسط أنباء أولية عن سقوط عدد من الضحايا.

وأظهرت مشاهد من موقع الانفجار، الذي وقع في حوالي العاشرة من صباح الأربعاء، بتوقيت الساحل الأمريكي الشرقي، سحابة دخان كثيفة تغطي سماء منطقة “مانهاتن” في نيويورك.

وقالت مصادر أمريكية إن التقارير الأولية تشير إلى سقوط قتيل و17 جريحاً، وصفت إصاباتهم بـ”الطفيفة”، وأكدت مصادر طبية  أنه تم نقل الجرحى إلى مستشفيات “هارلم”، و”مونت سيناي.”

إلا أن المتحدثين باسم المستشفيين اللذين تم نقل الجرحى إليهما، لم يقدما أي معلومات إضافية بشأن عدد الضحايا أو طبيعة إصاباتهم، حتى الساعة 10:20 من صباح الأربعاء.

وهرعت فرق الإطفاء ومكافحة المتفجرات إلى موقع الانفجار، فيما قررت شركة تشغيل المترو وقف حركة القطارات بصفة مؤقتة “حتى إشعار آخر”، بحسب ما أكدت على موقعها الرسمي.

وذكر أحد شهود العيان يعمل بمركز تجاري بنفس المنطقة، أن “الانفجار تسبب بانهيار بنايتين.. أتمنى عدم وجود أي ضحايا تحت الأنقاض.”

وفيما استبعدت مصادر رسمية أن يكون الانفجار ناجم عن “عمل إرهابي”، فقد ذكرت إدارة الدفاع المدني لمدينة نيويورك أن 39 وحدة إطفاء، تضم 168 رجل إطفاء، تم الدفع بها إلى موقع الانفجار.

وقال مسؤولون أمنيون إنهم لا يعتقدون بوجود شبهة عمل إرهابي في انفجار نيويورك، ورجحوا أن يكون ناجماً عن انفجار بأحد خطوط إمدادات الغاز، بحسب المؤشرات الأولية.

ولفت أحد المصادر إلى أن السلطات تلقت بلاغاً يفيد بحدوث تسرب غازي قبل قليل من وقوع الانفجار ، وليس من المعروف ما إذا كانت السلطات قد قامت بإخلاء البنايتين قبل انهيارهما أم لا.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: