انفجار وحريق في ماريلاند الأمريكية يخلف قتلى ومفقودين

[ads2]

قالت السلطات الأمريكية، الخميس، إن شخصين قتلا بينما لا يزال العديد مفقودين إثر انفجار وحريق في مبنى سكني بأحد ضواحي مدينة واشنطن ليل الأربعاء.

ووقع الانفجار والحريق في المبنى المكون من أربعة طوابق قبيل منتصف الليل في منطقة سيلفر سبرينج في ماريلاند، مما أسفر عن إصابة 34 شخصا بينهم ثلاثة من رجال الإطفاء الذين تلقوا العلاج وغادروا المستشفى.

وقال أيك ليجيت، الرئيس التنفيذي لمقاطعة مونتغمري، في مؤتمر صحفي، إن السكان أبلغوا عن رائحة غاز قبيل الانفجار. وقال مسؤولو مكافحة الحرائق إن الانفجار شعر به السكان على مسافة 1.6 كيلومتر وقذف بحطام لمسافة وصلت إلى 90 مترا.

وقال مساعد قائد شرطة المقاطعة روس هاميل إنه تم العثور على جثتين تحت حطام المبنى لكن الشرطة لم تتمكن من استكمال البحث بسبب احتياج الموقع لدعائم.

وأضاف: “ما زلنا نعتقد أن هناك بعض المفقودين”، لكنه لم يحدد رقما، وقال إن سبب الانفجار لا يزال قيد التحقيق.

وقالت شركة واشنطن جاس- وهي وحدة تابعة لشركة دبليو.جي.إل هولدينجز- التي تمد المجمع بالغاز في بيان إنها تساعد في التحقيقات.

وكافح نحو 160 من عمال الإطفاء الحريق الذي تمت السيطرة عليه صباح الخميس بعد نحو ساعتين. وأظهرت لقطات تلفزيونية ألسنة لهب وأعمدة دخان تتصاعد من المبنى لدى إنقاذ رجال الإطفاء لرجل من نافذة إحدى الشقق العلوية.

وقال بيت بيرينجر، المتحدث باسم فرقة مقاطعة مونتغمري للإطفاء والإنقاذ، على موقع “تويتر”، إن خبراء من مكتب الكحول والتبغ والأسلحة النارية والمتفجرات يساعدون المحققين.

[ads2]

وكالات

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: