عماد العبدلي

انهم لا يحاكمون سليم شيبوب بل يؤمنونه لمرحلة قادمة ( بقلم عماد العبدلي )

من بركات القضاء الشامخ في تونس ان سليم شيبوب صهر المخلوع يحاكم ب6 اشهر من اجل حيازة سلاح بدون رخصة. هذه ليست محاكمة و انما مسرحية.
انهم يحتاجون لماله و علاقاته فيما تبقى من السياق الانتحابي الرئاسي.
سيسجن على طريقة مبارك (نزل 5 نجوم) و يخفى عن الانظار الى ان تستقر لهم الاوضاع.
سيكون لجيه في سجنه هواتف و حواسيب و انترنيت و بطاقات بنكية و محامين على الذمة و اعلاميين قفافة، من اجل استكمال الخطوة الاخيرة و هي عودة المخلوع.
و لذلك على الثوريين الحقيقيين ان ينغصوا عودته بكل ما يستطيعون:
– انشروا فضائح فساده المالي
– ارفعوا ضده كل القضايا الممكنة حتى يظل حبيس سجنه الذهبي الى ان يحين الوقت المتاسب لاعطاء المكان الذي يستحقه في حبس قرمبالية او بلاريجا او حربوب.
– ليتطوع المحامون الاحرار لتبني قضايا ضحاياه و لو بدون مقابل
انهم يهزؤون من صبرنا و يستخفون بالامنا و امالنا و يعتقدون خطا اننا رمينا المنديل كما فعل السياسيون الفاشلون و المضيعون.
لا و الف لا، لن تمروا هذه المرة، و الحمد لله ان سهلتم علينا امر استجلابكم من الخارج عبر اجراءات قضائية معقدة.
تونس في 18 نوفمبر 2014
عماد العبدلي

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: