اهتمام إعلامي كبير بكشف موقع الصدى لفضيحة نوفل الورتاني و فبركتة الإعلامية

حضي العمل اللإستقصائي الذي قام به موقع الصدى و الذي كشف حقيقة “المجاهد المزعزم”، اهتماما كبيرا من طرف وسائل الإعلام المكتوبة و المسموعة.

و قد أشادت أغلب الصحف و الإذاعات التي تطرّقت للحدث، بالعمل المحترف الذي قام به فريق الصدى و الذي كشف اللّثام، في أوّل الأمر، عن قضيّة “أبو قصي” الذي قدمه “شبه الإعلامي” نوفل الورتاني و رفعت الستار، ثانيا، عن قضية حقيقية يواجهها الإعلام التونسي و هي الدجل و اللعب بعقول المشاهدين و ترويضهم لغايات معيّنة باتت معلومة للجميع.

و قد اجتمع أغلب المتطرّقين للمواجهة التي دارت بين مدير موقع الصدى راشد الخياري و “الإعلامي الدجّال” نوفل الورتاني، على هبوط المستوى الأخلاقي لهذا الأخير. و قد وصفه المتخّلون من إعلاميين و نقّاد بعدم الحرفية. حيث قال عنه الإعلامي زهير رجيس، على موجات راديو كاب ف م بأنّه شخص بلا مبادئ.

 

 

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: