بداية من 26 جويلية: بدء تطبيق القرار الخاص بدورية الفحص الفني للسيارات

[ads2]

أعلنت وزارة النقل في بلاغ اليوم الخميس أنّ دورية عرض السيارات الخاصة على الفحص الفني ستكون بدءا من الثلاثاء 26 جويلية 2016، كل سنتين انطلاقا من السنة الرابعة وكل سنة بعد مضي عشر سنوات من تاريخ وضعها في الجولان.
وأوضحت الوزارة انه، طبقا للامرالحكومي عدد 859 لسنة 2016 المؤرخ في 15 جويلية 2016 المتعلق بتنقيح الأمر عدد 148 لسنة 2000 المؤرخ في 24 جانفي 2000 المتعلق بضبط دورية الفحص الفني للعربات وإجراءاته وشروط تسليم شهادات الفحص الفني والبيانات التي يجب أن تتضمنها، تقرر مراجعة دورية الفحص الفني بالنسبة إلى السيارات الخاصة وذلك بعرضها بعد مضي أربع سنوات من تاريخ وضعها في الجولان عوضا عن ثلاث سنوات.
وتابعت أن دورية الفحص الفني للسيارات الخاصة ستصبح كل سنتين بداية من السنة الرابعة لتصبح فيما بعد كل سنة بعد مضي عشر سنوات من تاريخ وضع السيارة في الجولان.
ويأتي هذا القرار في إطار الإجراءات الرامية لتيسير الخدمات في هذا المجال ومجابهة تطور النشاط بمراكز الفحص الفني والحد من طول الطوابير والتخفيف من الضغط الذي تعرفه هذه المراكز.
وبينت الوزارة، أنه رغم خصوصية الواقع التونسي مقارنة بالعديد من البلدان الأخرى التي تعتمد إجراءات مماثلة بخصوص دورية الفحص الفني، فإن دراسة هذه المسألة من جميع جوانبها أظهرت أن هذا الإجراء ليس له تأثير على سلامة النقل على الطرقات والمحافظة على البيئة باعتبار أنه لا يشمل إلا السيارات الخاصة التي يقل عمرها عن عشر سنوات.
وأردفت أنّ السيارات التي يقل عمرها عن عشر سنوات غالبا ما تكون محل صيانة من قبل أصحابها بكيفية تجعلها في حالة استعمال حسنة كما تؤكد ذلك الإحصائيات المتعلقة بالفحص الفني والتي تفيد أن نسبة القبول هذا الصنف من العربات تتجاوز 85 بالمائة.

[ads2]

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: