main_100846

بذور الكتّان سلاحكِ لمحاربة الدهون العنيدة والسيلوليت

إن كنتِ ترغبين بتخفيض وزنكِ أو التخلّص من الدهون المكدّسة في جسمكِ، فأنتِ حتماً سمعتِ بصيحة البذور الخارقة مثل الكينوا والشيا والكتّان. لبذور الكتان منافع صحيّة عديدة بما فيها الوقاية من أمراض القلب، الكوليستيرول والسرطان، لكن فوائدها على الرشاقة هي كنزٌ بحدّ ذاته. بمجرد ضمّ هذه البذور السحريّة واللذيذة إلى نظامكِ الغذائيّ ستتمكّنين من تنحيف جسمكِ من دون مجهود، ذلك من خلال الوسائل التاليّة:
[ads1]

الشعور بالشبع:

غنيّة بالألياف وتحتوي على نسبة منخفضة من الكربوهيدرات أو السكريات، هذه البذور تحتوي أيضاً على مادّة صمغيّة تساعدكِ في الشعور بإمتلاء المعدة. تناولي  ملعقتين أو 3 ملاعق من المياه المغليّة مع هذه البذور قبل نصف ساعة من تناول وجبة الغذاء، وستشعرين بالشبع وبالتالي لن تتمكّني من الإفراط بالأكل.

[ads2]

خسارة الوزن:

تحتوي بذور الكتّان على نسبة منخفضة من السعرات الحراريّة،بمقابل ارتفاع نسبة الدهون الغذائيّة والصحيّة فيها. هي أيضاً غنيّة بالأحماض الأمينيّة والأوميغا 3 إضافةً إلى الفيتامينين E وC، السيلينيوم، الزنك والنحاس، الأمر الذي يجعلها تحارب الدهون المتكدّسة في أسفل البطن، أعلى الفخذين، تحت منطقة المؤخّرة وفي المنطقة الداخليّة للركبتين.
[ads2]

محاربة السيلوليت:

بإمكان الزيت المستخرج من هذه البذور أن يقاوم السيلوليت ويحدّ من انتشاره لذا أدرجيه ضمن نظامكِ الغذائيّ.  يمكنكِ إضافة دقيق بذور الكتّان إلى وجبة فطوركِ مع اللبن أو العصير، لأنّه يساعد بشرتكِ في إنتاج الكولاجين وبالتاليّ يحارب ظهور السيلوليت

 [ads1]

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: