بريطانيا : مقتل نائبة عمالية مؤيدة لبقاء بلادها في الاتحاد الاوروبي

بريطانيا : مقتل نائبة عمالية مؤيدة لبقاء بلادها في الاتحاد الاوروبي

توفيت النائبة البريطانية جو كوكس (41 عاما) من حزب العمال المعارض، متأثرة بجروحها إثر إطلاق النار عليها الخميس في بلدة برستال في شمال بريطانيا.

وقالت الشرطة البريطانية إن الاعتداء على كوكس “محلي”، في إشارة إلى إبعاد شبهة الإرهاب عن الهجوم.

من جهته قال شاهد عيان على الجريمة أن الجاني هتف قبل الاعتداء على كوكس  “بريطانيا اولا”.

ومن جانبه أفاد الشاهد كلارك روثويل، وهو  صاحب مقهى مجاور، شهد الهجوم، إنه سمع صوت فرقعة عال بدا وكأنه انفجار بالون”.

وأضاف عندما نظرت في المكان كان ثمة رجل يقف، كان في الخمسينيات من العمر، يرتدي قبعة بيسبول بيضاء وسترة ويحمل مسدسا في يده، بدا مسدسا قديم الطراز”.

وأكمل “اطلق النار على السيدة مرة ثم أطلق عليها ثانية، فسقطت على الأرض، فانحنى عليها وأطلق النار عليها مرة أخرى في منطقة الوجه”.

وحاول أحد الاشخاص سحبه، فتصارع معه وأخرج سكينا، مثل سكاكين الصيد، وبدأ في طعنها بالسكين عدة مرات، وكان الناس يصرخون ويهربون من المنطقة”.

هذا وتؤيد النائبة كوكس بقاء بلادها في الاتحاد الأوروبي وعرفت  بمواقفها الإنسانية وتأييدها للقضية الفلسطينية وللشعب السوري، وكانت ترأس لجنة البرلمانيين لأجل سوريا، كما عملت في منظمات إغاثية بريطانية مشهورة.

وقد قتلت  كوكس أسبوعا قبل إجراء استفتاء شعبي  يوم 23 جوان الجاري على انفصال بريطانيا عن الاتحاد الأوروبي.

الصدى + وكالات

 

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: