بريطانيا : مسيرات حاشدة تطالب ديفيد كامرون بالرحيل لتورط والده في فضيحة وثائق بناما

بريطانيا : مسيرات حاشدة تطالب ديفيد كامرون بالرحيل لتورط والده في فضيحة وثائق بناما

تظاهر آلاف البريطانيين، اليوم السبت ، أمام مقر رئاسة الوزراء في العاصمة لندن تحت شعار “ديفيد كاميرون: إما أن تغلق الملاذ الضريبي أو تستقيل”.

وطلب المتظهارون برحيل رئيس الوزراء ديفيد كامرون بعد ثبوت تورط والده في  فضيحة وثائق بناما رافعين لافتات كتب عليها  استقل كاميرون” و”على كاميرون الرحيل فورا”، و”اطردوا المحافظين”، و”كاميرون استقل ثم انتقل إلى بنما”.

هذا ويذكر أن الاتحاد الدولي للصحفيين الاستقصائيين تمكن من الوصول إلى نحو 11.5 مليون وثيقة عائدة “لموساك فونسيكا” ووزعها على وسائل إعلامية في ثمانين بلدا مختلفا.

وأشارت الوثائق  التي نشرتها صحف عالمية منها “الغارديان” البريطانية، و”سودوتش زايتونغ” الألمانية، إلى تورط عدد كبير من الشخصيات العالمية بينها 12 رئيس دولة، و143 سياسيا، بأعمال غير قانونية مثل التهرب الضريبي، وتبييض أموال عبر شركات “أوفشور”.

وشركات أو مصارف أوفشور، هي مؤسسات واقعة خارج بلد إقامة المُودع، وتكون غالبا في بلدان ذات ضرائب منخفضة أو مؤسسات مالية لا تخضع للرقابة الدولية.

 

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: