بشماوي تطمئن المستثمر الفرنسيّ و مراقبون يرون في ذلك “تسوّلا و تملّقا للناهب الفرنسي”

في تصريح لراديو موزاييك أف أم، اليوم الأربعاء 30 أفريل 2014، ذكّرت رئيسة منظمة الاعراف وداد بوشماوي، بالعلاقات الوطيدة مع الأعراف الفرنسيين المستثمرين بتونس، و قالت أنها حرصت، خلال لقائها بممثلي منظمة الاعراف الفرنسية بباريس على استقطاب المزيد من المستثمرين الفرنسيين إلى تونس.

و قالت بوشماوي أنّه، بالاتّفاق مع رئيس الحكومة المؤقت مهدي جمعة و الوزراء المعنيين، تمّ التوجّه نحو طمأنة المستثمر الفرنسي و ارسال دعوة لباعثين فرنسيين جدد.

هذا و رأى متابعون للشأن السياسي و الاقتصادي بتونس، أنّ هاته الزيارة كانت تصبّ في صالح المستمثر الفرنسي فحسب، اذ لم تتطرّق البعثة لحلّ بعض الاخلالات المتعلّقة بالمعاهدات المبرمة بين بعض الشركات الفرنسية و الدولة التونسية، و رأو فيها “تسوّلا و تملّقا جديدا” للناهب الفرنسي للثروة البشرية و طبيعية لتونس، على حدّ تعبيرهم.

 

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: