بعد أسبوع كامل من الفيضانات الباجي يستدعي وزير الداخليّة لسؤاله عن الأوضاع في جندوبة

استقبل الباجي قائد السبسي صباح الأمس الثلاثاء 03 مارس 2015 بقصر قرطاج وزير الداخلية السيد محمد ناجم الغرسلي.

واستفسره حول الأوضاع في ولاية جندوبة إثر الفيضانات الأخيرة وانعكاساتها على حياة المواطنين وظروف عيشهم.

وقدم وزير الداخلية تقريرا مفصلا لرئيس الجمهورية حول الوضع الحالي بالمنطقة ومخلفاته والإجراءات التي أتخذت لحماية المواطنين وممتلكاتهم وللتخفيف عن المتضررين من هذه الفيضانات.

وأعلن الغرسلي إثر لقائه برئيس الجمهورية أن وفدا وزاريا متكونا من وزراء الفلاحة والتجهيز والمالية وعدد من إطارات الوزارات الثلاث، سيتحول غدّا لولاية جندوبة وذلك لإعداد ملف حول الإجراءات العاجلة لتجاوز تداعيات الفيضانات ولوضع تصوّر شامل يفضي إلى حلّ جذري ويمكن من وضع حدّ لهذه الكارثة.

وأضاف وزير الداخلية أن مجلسا وزاريا مخصصا لولاية جندوبة سينعقد في الأيام القريبة المقبلة، كما أفاد السيد محمد ناجم الغرسلي أنه قدّم لرئيس الجمهورية عرضا عن الوضع الأمني العام بالبلاد.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: