بعد أن كانت تهمة تعاقب عليها الدولة التونسية..إطلاق جائزة “الإفراط في التفكير”

[ads2]

قبل أشهر قليلة، كان “الإفراط في التفكير” تهمة زجت بالتونسي حاتم القرمازي في السجن، بعد أن اخترع صاروخًا كتب عليه “تونس حرّة”، غير أنها تحولت اليوم إلى اسم جائزة ، وذلك من أجل النهوض بالملكيات الفكرية والعلمية والثقافية.

وقد أعلن رئيس الجمعية التونسية لتنمية القدرات الفنية والعلمية، عبد الحكيم الخماسي، في تصريح لـ” سي أن أن” عربية أن جمعيته أطلقت مسابقة وطنية للمشاريع العلمية والتنموية، يتم تتويج الفائز فيها بـ”جائزة تونس للإفراط في التفكير”.
وقال الخماسي إن هذه المسابقة سيتم تنظيمها ضمن فعاليات المؤتمر الوطني للنهوض بالمجال العلمي والثقافي، ما بين 21 و23 مارس المقبل في مدينة العلوم بالعاصمة.
وتعود تهمة “الإفراط في التفكير” إلى اعتقال التونسي حاتم القرمازي، وهو أصيل حي الزهور من ولاية القصرين، مولع بصناعة الأسلحة والصواريخ في شهر سبتمبر 2015 بعدما نشر صورًا له في مواقع التواصل الاجتماعي وهو يحمل صاروخًا، قال إن مداه يصل إلى خمسة كيلومترات.

[ads2]

[ads1]

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: